مقاهي الحيوانات.. أسلوب جديد لجذب السياح

مقاهي الحيوانات

المصرية| سارة جمعه: تعتبر مقاهي الحيوانات من المستجدات التي ظهرت في الآونة الأخيرة كشكل من أشكال الجذب فى بلاد مختلفه من جميع أنحاء العالم.

وبخلاف أن لكل مقهى منهما شىء يميزة عن غيرة من المقاهى، فقلد بدأت شعبية تلك المقاهى تتلقى إقبالًا كبيرًا من السائحين والزوار لمشاهدة الحيونات، ما يُشعر الزوار خاصة السياح بالبهجة والسعادة.

مقاهى الحيونات فى اليابان

تتميز اليابان باحتوائها على عدد كبير من مقاهي الحيوانات، لكن هناك رأي من مجموعات حماية الحيوان في الخارج، يرى الصورة عكس ذلك، حيث يقولون إن “مقاهي الحيوانات قد تقوم بمعاملة سيئة للحيوانات”، فبعض المقاهي تجبر الحيوانات على مجالسة الزبائن لفترة طويلة من الوقت.

في حين يؤكد البعض ممن زاروا اليابان، أن جميع المقاهي التي تمت زيارتها كانت تعمل ضمن النطاق المتعارف عليه، حيث يتم تعيين وقت استراحة حتى خلال ساعات العمل، وأيام استراحة بشكل دوري، وتحرص أيضًا على الرعاية الصحية للحيوانات، بالإضافة إلى إخبار الزبائن بأن “الحيوانات حساسة لذا يرجى توخي الحذر عند التعامل معها”.

مقاهى الحيونات فى مصر

يتواجد أول مقهى ومطعم من نوعه للحيوانات في مصر، بمنطقة سموحة بالإسكندرية شرق القاهرة، ويُعرف باسم مقهى “بت كونرز”، ويقع تحديدًا في أرقى المولات بالمنطقة ومهمته استضافة الراغبين في اصطحاب حيواناتهم الأليفة كالكلاب والقطط والقرود والطيور وغيرها، وتقديم كافة الخدمات لهم.

“محمد الكوك”، صاحب المشروع ٣١ عامًا، وحاصل على بكالوريوس التجارة، يقول في تصريحات صحفية، إنه فكر في إقامة المطعم والكافيه منذ فترة خاصة، واكتشف أن هواه اقتناء الحيوانات الأليفة لا يجدون مكانا يجلسون فيه مع حيواناتهم، لذا قرر افتتاح مطعم وكافيه لتلبية رغبة هؤلاء.

مقهى الأغنام في كوريا

افتتح في مدينة سيول، عاصمة كوريا الجنوبية، أول مقهى للخراف، ليصبح ضمن المقاهي المخصصة للحيوانات، والتي تهدف لقضاء الكوريين وقتاً ممتعاً مع الاغنام بدلاً من الذهاب إلى المزارع.

ويقدم المقهى للزبائن، الطلبات العادية، كالقهوة والكيك والشاي، ويمكنهم اصطحاب زوجين من الخرفان، خلال فترة جلوسهم، في ظاهرة غريبة ومختلفة، تعبر عن مدى تعلق الشعب الكوري بالحيوانات الأليفة.

وجذبت الفكرة العديد من السياح، الذين يعشقون تربية الحيوانات، حيث لم يقتصر زائريه على السكان المحليين، بل امتد إلى شعوب الدول الأخرى.

مقهى الجنازير فى اليابان

يقول متحدث باسم مقهى “Mipig”، إن المقهى بمثابة موطن للخنازير الصغيرة أو “خنازير فنجان الشاى”، ويُعرف أيضا باسم الخنازير الصغيرة جدا، بحيث يمكن وضعها فى فنجان شاى، ومع ذلك، يجب تحذير المسافرين من أن هذه ليست سلالة معينة من الخنازير.

ويتوقع أن يكون مقهى الخنازير من بين أفضل الوجهات للسياح وعشاق الحيوانات، حيث يسمح للعملاء باحتضان الخنازير الصغيرة أثناء الاستمتاع بالقهوة والحلوى، ويتراوح عمر الخنازير فى هذا المقهى ما بين شهرين وأربعة أشهر، ويبلغ وزنها أقل من 5 كيلوجرامات، ويقول الزوار إن الحيوانات الصغيرة لها فوائد علاجية وتساعد فى تخفيف التوتر، وبينما يوجد فى اليابان حوالى 1000 مقهى للحيوانات الأليفة، ومن بينها القطط والكلاب والدببة وحتى القنافذ، فإن القيمة السوقية لمقاهى الحيوانات فى البلاد بلغت حوالى 13 مليار دولار أمريكى.

شارك الخبر معانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“مترمهمش”..طرق ازاله الصدأ من الإكسسوارات

تعتبر الاكسسوارات من أهم الاشياء التي تهتم بها أغلب النساء، نظرا لكون هذه الإكسسوارات تمنحهن المزيد من الأناقة والجمال، ولكن تنزعج السيدات فور فقدان هذه الإكسسوارات لنوها و بريقها، وفي هذه الحالة تضطر السيدات إلى التخلص من هذه الإكسسوارات .