«120 ألف جنيه».. القصة الكاملة لضحية «قطار الإسكندرية»

المصرية| كتب- محمد نصار: أثارت واقعة سقوط راكبين أثناء سير قطار رقم “934 مكيف” خط “الإسكندرية – الأقصر”، بعد مطالبة كمسري القطار لهما بدفع قيمة التذاكر ورفضهما بدعوى عدم توفر أموال كافية لديهم لدفع ثمن التذكرة، جدلًا واسعًا خاصة بعد وفاة أحدهما وإصابة الآخر نتيجة القفز من القطار خلال سيره. وتحفظت الأجهزة الأمنية بالغربية، أمس الاثنين، على رئيس القطار، وتلقى اللواء محمود حمزة، مدير أمن الغربية، إخطارًا من مستشفى طنطا الجامعي، بوصول شابين أحدهما جثة هامدة، والآخر مصاب، عقب سقوطهما من على متن قطار بقرية دفرة، التابعة لمركز طنطا.

وأعلنت هيئة سكك حديد مصر، التحفظ على رئيس القطار من أجل عرضه على النيابة العامة بمدينة طنطا للتحقيق في الواقعة، فضلًا عن إيقاف رئيس القطار وكمسري القطار لحين انتهاء التحقيق معهما في النيابة العامة.

4 أيام على ذمة التحقيقات أمرت نيابة مركز طنطا بالغربية بحبس مشرف القطار 4 أيام على ذمة التحقيق، ووجهت له تهمة القتل العمد، وذلك على خلفية اتهامه بإجباره شابين على القفز من داخل القطار أثناء سيره.

اعترافات المتهم قال المتهم همام مجدي “كمساري” قطار طنطا، خلال التحقيقات معه: “معملتش أي حاجة وهما اللي قفزوا، وفتحوا باب القطر عشان مش معاهم فلوس التذكرة، ومن مهام عملي حفظ الأمن والاستقرار داخل القطار والبدء في تحصيل قيمة رسوم التذاكر من الركاب المتخلفين عن الحصول على تذكرة من أبواب الحجوزات بمحطات القطارات”.

وأوضح المتهم الذي وجهت له النيابة العامة تهمة القتل العمد: “فوجئت بشابين يقفان في وسط عربة ركاب الدرجة الأولى مكيفة وسط الناس في حالة من الهرج والمرج، وطالبتهما بسداد قيمه تذكرتين، فامتنعا بأسلوب غير لائق فاتبعت إجراءات إدارية بمطالبتهما بالسداد أو تسليمهما إلى الجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات، ولكنهما قفزا من القطار هربًا”.

وأنكر “الكمساري” أمام النيابة العامة قيامه بإجبار الشابين على القفز أو دفعهما بيده للقفز من أبواب عربة القطار: “إحنا بشر ونعرف يعني إيه إنسانية التصرف والتعامل مع الشباب، لكنهما تسرعا في القفز إلى خارج القطار قبالة قرية دفرة عقب تحركنا من محطة قطارات طنطا العمومية”.

وتابع المتهم: “ربنا يرحم الشاب الضحية، ويسكنه فسيح جناته وأنا لم أقصد التعرض له في أي شيء ولكن هو وزميله انفعلا في الكلام معي وأرادا الخروج من القطار أمام جميع الركاب من خلال القفز أثناء سير القطار”.

البرلمان يهاجم الوزير قال علاء والي، عضو مجلس النواب، إن مسؤولية حادث وفاة شاب وإصابة آخر بعد إجبارهما على القفز من قطار “الإسكندرية- الأقصر”، تقع على عاتق وزير النقل سياسيًّا وتنفيذيًّا.

وأكد والي، أن وزير النقل بصفته رأس السلطة التنفيذية في هذا القطاع، كان يجب عليه إصدر تعليمات لموظفيه بالتعامل بالرأفة مع المواطنين: “مش هنمشي بسكاكين للناس في الشارع، المفروض إن معالي وزير النقل يشرفنا تحت القبة، عشان نعرف نتكلم معاه؛ لأن الوضع غير مقبول”.

الوزير يتعهد بتقديم العزاء لأسرة المتوفي أعلن الفريق كامل الوزير، وزير النقل، توجهه اليوم الثلاثاء، إلى بيت الشاب المتوفي محمد عيد لتقديم العزاء لأهله، إلى جانب التوجه إلى منزل أحمد محمد، المصاب في الحادث.

120 ألف جنيه لأسرة الضحيتين قال وزير النقل، إنه وجه بصرف مبلغ قدره 100 ألف جنيه تعويضًا لأسرة المتوفي و20 ألف جنيه للمصاب في الحادث.

مطالب برلمانية بتأهيل عمال السكك الحديدية طالبت النائبة فايقة فهيم، عضو مجلس النواب، إبأن يكون الهدف الأساسي لخطة تطوير مرافق وزارة النقل وخاصة قطاع السكك الحديدية مرتبط بتطوير قدرات وإمكانيات العاملين بالقطاع وتأهيلهم للتعامل مع المواطنين.

وأكدت ضرورة إعادة تأهيل مراكز الوزارة لتدريب العاملين بها، وتطوير قدرات السائقين والمحصلين، مشيرة إلى أن منظومة تحصيل قيمة التذكرة تقادمت ويجب بحث آليات جديدة تكون مواكبة للعصر، مطالبة باستنساخ تجربة تذاكر قطاع المترو أو شكل متطور منها، لأنها آمنة وتضمن التزام المواطنين بقطع التذاكر، وتستبدل المحصلين بالوسائل الحديثة التي تضمن حق المواطن والدولة.

شارك الخبر معانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رئيس أذربيجان يستقبل “الشريف” والوفد المرافق له

استقبل رئيس جمهورية أذربيجان إلهام علييف، اليوم الأربعاء، النائب الأول لرئيس مجلس النواب المصري النائب، محمود الشريف والوفد المرافق له.