الصحة العالمية: وباء الإيبولا في جمهورية الكونغو الديمقراطية لا يزال يمثل حالة طواريء صحية دولية

منظمة الصحة العالمية

أعلنت منظمة الصحة العالمية، في اجتماعٍ للجنة الطواريء، اليوم الجمعة – أن وباء الإيبولا المميت في جمهورية الكونغو الديمقراطية لا يزال يمثل حالة طواريء صحية دولية “عاجلة”.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس، في مؤتمر صحفي، حسبما نقلت شبكة “فرانس 24” الإخبارية باللغة الإنجليزية اليوم – إن حالة الطواريء الصحية العامة هذه ستستمر لمدة 3 أشهر إضافية.

وحذّر المدير العام من أن هذا التفشي لا يزال “معقداً وخطيراً”.

وكانت وزارة الصحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية، أعلنت منذ أيام أن الإيبولا عادت مرة أخرى إلى شمال شرقي البلاد في مقاطعة إيتوري بعد مرور حوالي 300 يوم من دون ظهور حالات جديدة.

شارك الخبر معانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وصفات طبيعية لعلاج احتقان الآذن.. تعرَّف عليها

يعاني الكثيرون من مشكلة احتقان الأذن، حيث أن ألامها تجعلهم غير قادرين على السمع بشكل طبيعي، ويعد التهاب الأذن من الأمراض المنتشرة بين الكبار والصغار