وزير الإسكان يتفقد المشروعات السكنية والخدمية بمدينة الشروق

الدكتور عاصم الجزار

أكد الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أن حجم الاستثمارات الحالية بمدينة الشروق، حوالي 3 مليارات جنيه، مشيراً إلى أن عدد الطلبات المقدمة للاستثمار بالمدينة 53 طلباً، ويبلغ العائد الاستثماري المتوقع من تلك الطلبات 2.5 مليار جنيه.

جاء ذلك خلال تفقده، اليوم الأحد، المشروعات السكنية المختلفة بمدينة الشروق، ومدرسة النيل، ومشروع رفع كفاءة وتوسعة الطريق الشرقي بالمدينة، يرافقه قيادات الوزارة، وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة.

وتجول الوزير بالوحدات السكنية المختلفة بالمدينة، موضحاً أنه تم وجار تنفيذ 1176 وحدة (49 عمارة) بمشروع “JANNA” للإسكان الفاخر، وجارٍ الانتهاء من تنفيذ 4032 وحدة (168 عمارة)، بالمرحلتين الأولى والثانية بمشروع “دار مصر”، وتم حتى الآن تسليم 2147 وحدة منها للفائزين بها، كما أنه جارٍ تنفيذ 2520 وحدة (105 عمارات)، بمشروع “سكن مصر” للإسكان المتوسط، بخلاف الانتهاء من تنفيذ 4416 وحدة (184 عمارة) بمشروع “الإسكان الاجتماعي”، وتم تسليم 2905 وحدات منها لمستحقيها.

كما تفقد وزير الإسكان، مدرسة النيل بمركز المدينة (1)، والتي تم تشغيل مبنى الحضانة بها مع بداية العام الدراسي الحالي، وتقدم مسئولو المدرسة بالشكر لوزير الإسكان، وقيادات هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، على تعاونهم في تنفيذ هذا المشروع المهم لأهالي مدينة الشروق.

من جانبه، أشار المهندس عبدالرؤوف الغيطي، رئيس جهاز تنمية مدينة الشروق، إلى أنه جار تنفيذ 5 أسواق تجارية بمناطق (الحي الثالث شرق – الحي الثاني غرب – الإسكان الاجتماعي)، ومركز للشباب بمنطقة النوادي (شرق المدينة)، ووحدة طب الأسرة بمشروع “سكن مصر” شرق المدينة، وتم الانتهاء من تنفيذ 6 أسواق تجارية بمناطق (مشروع JANNA – الحي الأول – الحي الرابع شرق – مناطق العمارات “1 – 3 – 5”)، و3 مدارس بمناطق (الإسكان العائلي – إسكان المستقبل – الإسكان الاجتماعي)، وحضانة بمشروع “سكن مصر” شرق المدينة.

وقال إنه جارٍ تنفيذ 29 مشروعاً للطرق بالمدينة، وتم الانتهاء من تنفيذ 21 مشروعاً آخر، كما تم إعادة تأهيل ورفع كفاءة شبكة الكهرباء بنسبة 100%.

شارك الخبر معانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الضرائب: المتقدمين بإقرارات ضريبة القيمة المضافة أقل من الفعلي

قال رئيس مصلحة الضرائب إن هناك فجوة بين عدد المقيدين فى ضرائب القيمة المضافة وبين من يقدمون الإقرارات الضريبية، حيث أنه هناك 198 ألف إقرار ضريبى خلال شهر أكتوبر الماضي، فى حين يبلغ عدد المسجلين فى منظومة الإقرارات بالمصلحة 500 ألف صاحب نشاط.